Booking.com
  • اخر الاخبار

    يتم التشغيل بواسطة Blogger.
    السبت، 23 مايو، 2015

    قصة السلة التى لا تحفظ الماء ...


    يحكى أن كان هناك رجل ومعه حفيده صغير السن يعيشان معا فى مزرعة صغيرة الموجودة فى احدى الجبال..
    وكعادة كل الأطفال الصغار كثرة السؤال وتقليد من هو قدوة لهم .
    فكان الجد معتاد أنه فى كل يوم فى الصباح يتخذ وضع الجلوس ممسكا بيده المصحف الشريف ويقرأ القرأن يوميا ...فكان الطفل الصغير يقلد جده فى كل شئ ولكنه كان عندما يجلس جلسة جده ويمسك المصحف يعرف أن يقرأ بعض الكلمات والباقى لأ ويقول لجده اننى بمجرد غلق المصحف لا أتذكر أى شئ مما قرأت ..اذا ما فائدة قراءة الكريم ياجدى..؟؟
    حينئذ فكر الجد فى كيف أوصل فائدة قراءة القرأن لذلك الطفل الذكى ....حتى وصل الى طريقة سهلة وبسيطة لتوصيل الرسالة .. واليكم هذه الطريقة الذكية .
    كان الجد عنده مدفأة وكان يخزن الفحم المطلوب لتشغيلها فى سلة صغيرة  وففى يوم طلب من حفيده أن يأخذ هذه السلة ويذهب بها الى النهر ويملاؤها بالماء ويأتى بها اليه .
    فأخذ الصغير السلة وبالفعل ذهب للنهر وملأها بالماء ولكنه عندما خرج من وفى طريقة للعودة بدأ الماء فى التسرب من تلك السلة لأنها مفرغة ..
    فكان عندما يعود الى جده تكون السلة فارغة من الماء فقال له جده أنت لاتأتى سريعا الى المنزل قبل أن يتسرب الماء من السلة فكرر المحاولة وكانت له نفس النتيجة فقال له جده أنت لا تبذل جهدا كافى للمحافظة على الماء داخل السلة ففكر الطفل فى أخذ دلو ويملاؤه بالماء لكى يتمكن من الحفاظ على الماء فرفض الجد وقال له انى أريدك أن تأتى بالماء فى سلة ...
    فقال الجد لحفيده سأتى معك أثناء تجربتك لملئ السلة وكان يعلم الطفل الذكى أنه من المستحيل ملئ هذه السلة فملأها أمام جده وكانت له نفس النتيجة فأخذ ينظر الطفل الى السلة وجدها أصبحت نظيفة جدا من الداخل ومن الخارج فقال الجد للطفل هذا ما يحدث لك عندما تقرأ القرأن الكريم 
    قد لاتفهمه كله ولكن جزء منه ولكنه فى جميع الأحوال يغيرك حالك لأفضل داخليا وخارجيا ...
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 commentaires:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: قصة السلة التى لا تحفظ الماء ... Rating: 5 Reviewed By: كل يوم معلومة مفيدة
    إلى الأعلى